header_search header_signed-out header_signed-in header_cart sharefilled circlex circleexclamation iherbleaf
checkoutarrow
SA
تم إضافة المنتج إلى سلة التسوق
المبلغ الإجمالي
خصم:
سويًا:
الكمية:
اجمالي السلة:
الدفع
الزبائن اشتروا أيضا
خدمة 24/7
beauty2 heart-circle sports-fitness food-nutrition herbs-supplements
صحة

زيت السمك و الاكتئاب

21 أبريل 2017

ماذا لو كان الأطباء يعتمدون في علاج الاكتئاب على التلاعب بكيمياء الدماغ باستخدام العقاقير بدلا من التركيز على دعم كمياء الدماغ؟ وفقا لنتائج إحدى الدراسات الجديدة التي قامت بها جامعة بيتسبورغ و التي أجريت باستخدام مكملات زيت السمك على الطلاب الجامعيين، فإنه يبدو أن تعرضهم للاكتئاب أو احتياجهم للعقاقير المضادة للاكتئاب قد قلت.

يعد الاكتئاب إحدى المشاكل الكبيرة التي يتعرض لها الطلاب الجامعيين. ووفقا للاستطلاعات الأخيرة، فقد عانى 30% من الطلاب الجامعيين من الاكتئاب الشديد لدرجة أنه أعاق قدراتهم على العمل وفكر 6% منهم بالانتحار في ألـ 12 شهرا الماضية. ونظرا لغياب النتائج ذات الصلة وردود الفعل المحتملة للعقاقير المضادة للاكتئاب، فإنه من المهم مساعدة هؤلاء الشباب من خلال التغذية والمكملات الغذائية السليمة. وهذا لا يعني أنك ستصاب بالاكتئاب لأنك تعاني من نقص عقار Prozac (بروزاك) أو غيره من مضادات الاكتئاب، لكن إن كنت تعاني من نقص في الأشياء الأساسية بأهمية الأحماض الدهنية مديدة المفعول المستمدة من زيت السمك، فإنه من الممكن أن يكون سببا رئيسيا من أسباب الاكتئاب.

معلومات أساسية:

تتركز مكملات زيت السمك للأحماض الأمينية أوميغا 3 EPA وDHA والتي تكون خالية من دهون البروكسيد والمعادن الثقيلة والملوثات البيئية وغيرها من المركبات الضارة التي أحدثت ثورة في الطب الغذائي. وتظهر أدلة علمية كبيرة الآن أن مكملات زيت السمك بإمكانها أن تفيد في أكثر من 60 حالة صحية، بما في ذلك الاكتئاب وغيرها من الاضطرابات ذات الصلة بالدماغ.

كما أفادت الدراسات أيضا أن الدول ذات المعدلات العالية في استهلاك زيت السمك لديها معدلات منخفضة من الاضطرابات الاكتئابية.

تكمن أهمية الأحماض الدهنية أوميغا 3 للوظائف المتعلقة بالدماغ في دورها في تكوين الدهون الفسفورية لأغشية الخلايا العصبية. وقد أظهرت الدراسات أن الأحماض الدهنية EPA وDHA تؤثر على:

  • سيولة أغشية الخلايا الدماغية.
  • تخليق النواقل العصبية.
  • ربط النواقل العصبية.
  • نقل الإشارات العصبية.
  • نشاط الإنزيمات الأساسية التي تعطل النواقل العصبية مثل: السيروتونين والأدرينالين والدوبامين والنورابينفرين.

وقد ثبت أن زيت السمك الذي يحتوي على الأحماض الأمينية EPA وDHA له آثار إيجابية للمرضى الذين يعانون من الاكتئاب والاضطراب ثنائي القطب (اضطراب المزاج ثنائي القطب) عندما يعطى بالجرعات الموصى بها (مثل: 1,000-3,000 ملغ EPA+DHA)، إلا أن هذه الدراسات ركزت في المقام الأول على البالغين الكبار وبشكل خاص على المرضى الذين يتعاطون العقاقير المضادة للاكتئاب.

معلومات جديدة:

من أجل تقييم آثار مكملات زيت السمك على البالغين الشباب من المصابين بالاكتئاب، فقد أجري تجربة التعمية المزدوجة على 23 شخصا (78% منهم نساء) بلغ متوسط أعمارهم 20 عاما. وقد كان لهذه الدراسات نتيجة هائلة على وجود الاكتئاب لدى هؤلاء الأشخاص بلغت أكبر من 10 على استبيان التشخيص القياسي (مقياس بيك للاكتئاب [BDI]) للأشخاص الذين لم يكونوا يتعاطون العقاقير المضادة للاكتئاب. حيث تم إعطاء هؤلاء الأشخاص دواء وهمي بشكل عشوائي (زيت الذرة) أو زيت السمك (1.4 غ EPA+DHA) من الأحماض الدهنية الإيكوسابنتانويك والدوكوساهيكسينويك): تم إكمال مقياس بيك للاكتئاب قبل استعمال المكملات ومرة أخرى بعد 21 يوما.

وأظهرت النتائج أنه كان هناك فارق كبير في حالة الاكتئاب بين المجموعات. حيث لم تظهر على 67% من الذين استعملوا زيت السمك علامات تدل على الاكتئاب، بينما 20% من المجموعة الثانية التي استعملت الدواء الوهمي لم يعودوا يعانون من الاكتئاب مطلقا.

التعليق:

تعتبر هذه النتائج هامة جدا وتظهر أن الجرعة المنخفضة من مكملات زيت السمك يمكنها أن تعطي نتائج سريعة جدا في تعزيز المزاج. وعلى الرغم من النتائج المبهرة، فإن الجرعة التي أوصي بها لزيت السمك عندما يستخدم للأغراض العلاجية هي 3,000 ملغ EPA+DHA. هذه الجرعة يمكنها تحقيق نتائج أفضل وفقا لدراسات سابقة على أشخاص كبار.

بالإضافة إلى ذلك، وعلى مدى السنوات القليلة الماضية، فقد أشرت في العديد من النشرات الإخبارية التي سلطت الضوء على الدراسات التي تعكس الأساليب الغذائية لتحسين المزاج، صحة الدماغ ولذاكرة والوقاية من تدهور الحالة العقلية المرتبط بتقدم السن. وفيما يلي مجالات التركيز الرئيسية: التحكم بمستوى السكر في الدم وتوفير المكونات الأساسية اللازمة مع الغذاء المناسب وحماية الدماغ من التلف من خلال استهلاك المواد المضادة للأكسدة من خلال النظام الغذائي والمكملات الغذائية.

فيما يتعلق بالنظام الغذائي، سواء كان حمية البحر المتوسط أو الحمية الشمالية فإنهما يبدوان مفيدين جدا. وفيما يتعلق بالمكملات الغذائية، بالإضافة إلى زيت السمك، فإن هناك ثلاث توصيات أساسية:

#1. أخذ المكملات الغذائية سواء الفيتامينات والمعادن ذات الجودة العالية لتوفير ما لا يقل عن الكمية الموصى بها من الفيتامينات والمعادن.

#2. أخذ ما يكفي من فيتامين د3  (عادة 2,000-5,000 وحدة دولية يوميا) لرفع مستويات الدم للمعدل الأمثل (50-80 نغ/مل)

#3. أخذ مضادات الأكسدة المستمدة من النباتات مثل المستخرجات الغنية بالفلافونيد مثل بذور العنب أو مستخلص لحاء الصنوبر؛ الكركومين (الثياركومين)؛ مشروب خضروات؛ أو الريزفيراترول.

المراجع:

Ginty AT, Conklin SM. Short-term supplementation of acute long-chain omega-3 polyunsaturated fatty acids may alter depression status and decrease symptomology among young adults with depression: A preliminary randomized and placebo controlled trial. Psychiatry Res. 2015 Sep 30;229(1-2):485-9.

مقالات ذات صلة

عرض الكل

صحة

كيفية تخفيف أمراض الحساسية بشكل طبيعي

صحة

ما هي القرصنة البيولوجية؟ كيفية الاستفادة من اتخاذ خيارات أكثر وعياً

صحة

الزنجبيل: الجذر العظيم