header_search header_signed-out header_signed-in header_cart sharefilled circlex circleexclamation iherbleaf
checkoutarrow
SA
تم إضافة المنتج إلى سلة التسوق
المبلغ الإجمالي
خصم:
سويًا:
الكمية:
اجمالي السلة:
الدفع
الزبائن اشتروا أيضا
خدمة 24/7
beauty2 heart-circle sports-fitness food-nutrition herbs-supplements
حالات صحية

15 طريقة لتبقى ذو صحة جيدة أثناء السفر إن كنت تعاني من السكري

26 ديسمبر 2018

بقلم د. إريك مدريد

يتطلب التعايش مع مرض السكري القيام بالكثير من التغييرات في نمط الحياة. ومن أجل الحفاظ على مستويات صحية من الغلوكوز، فإنه من المهم أن يمارس الأشخاص الذين يعانون من هذا المرض الرياضة بشكل دوري وأن يتناولوا طعامًا صحيًا متوازنًا غني بالخضروات والفواكه، إضافة إلى تغييرات أخرى في أسلوب الحياة ونمطها. السفر للعمل أو الاستجمام هو جزء اعتيادي من حياة الكثير من الأشخاص المصابين بالسكري، ويمكن أن يشكل هذا الأمر تحدٍ، وذلك يتمثل في ضمان الحصول على التغذية الملائمة أثناء السفر على الطريق أو في المطار، والحفاظ على المواد والأدوية حسب ترتيبها، فالسفر يصبح أكثر تطلبًا بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من السكري، ويمكن للخلط بين الخطوات المتبعة بشكل اعتيادي أن يكون له تبعات خطيرة (وقد يهدد حياة الشخص كذلك). ومع ذلك، فإن التخطيط المتأني والانتباه للتفاصيل يمكن أن يساعدك في البقاء صحيًا وأن تشعر بالراحة أثناء رحلتك القادمة.

أدناه الخطوات التي يجب أن يتبعها المسافرون الذين يعانون من السكري. ومن المهم جدًا أن تتبع هذه التوجيهات وألا تترك حياتك للقدر!

13 أمرًا يجب أخذها بعين الاعتبار قبيل السفر

اذهب لزيارة طبيبك قبل أن تسافر

حدد موعدًا لزيارة طبيبك لضمان أن تكون في أحسن حال قبيل السفر. وتأكد من عمل فحوصات الدم وفحص العينين السنوي. وإذا كنت تمر في أي تغييرات في صحتك منذ آخر زيارة، فإنه من المهم أن تخبر طبيبك بذلك. فقد يطلب منك فحوص دم من أجل أن يتأكد من أنك تتناول الجرعات الصحيحة من الأدوية، وأنك لست بحاجة إلى تعديلها قبيل مغادرتك. وتذكر، فإن تغييرات المنطقة الزمنية والعطل يمكن أن تجعلان من الوصول إلى طبيبك أمرًا صعبًا عندما تكون في الخارج، ولذلك تأكد من طرح أي أسئلة وأن تتناول جميع المخاوف التي لديك أثناء زيارتك لعيادة الطبيب. ولا تنسَ كذلك أن نتائج الفحوصات قد تستغرق بعض الوقت، فتأكد من حجز موعد قبل بضعة أسابيع من التخطيط لرحلتك والمغادرة.

تأكد من أنك أخذت جميع اللقاحات

اعتمادًا على المكان الذي تتوجه إليه والوقت من العام الذي تسافر فيه، فإن بعض اللقاحات قد تكون ضرورية. اطلب من طبيبك أن يراجع سجل لقاحاتك وتأكد من أنك أخذتها جميعًا. فالأشخاص الذين يعانون من السكري النوعين الأول والثاني يكونون أكثر عرضة من غيرهم للإصابة ببعض أشكال العدوى ومضاعفاتها، حيث يوصي "مركز مكافحة الأمراض" وبشدة على أخذ بعض اللقاحات، بما فيها الإنفلونزا والكبد ب لمن يعانون من السكري.

خذ أداة قياس السكر في الدم

إذا كنت تستخدم أدوات فحص مستوى السكر في الدم في المنزل، فتأكد من أن تضعها مع أمتعتك. تظهر الدراسات أن معظم الأشخاص الذين يعانون من السكري النوع الثاني لا يصلون إلى أفضل مستوى من ضبط السكر حيثما يتعلق الأمر بالتحقق من مستوى الغلوكوز بشكل دوري. ولكن أثناء سفرك، فإن نظامك الغذائي سيكون مختلفًا عما اعتاد عليه جسمك في الأغلب، وقد يختلف مستوى الغلوكوز عمّا هو معتاد عندما تتناول طعامك الذي تتناوله عادة. كما أنه سيكون من الحكمة أن تأخذ أداة قياس نسبة سكر احتياطية، حيث أنك قد تكون في مكان يصعب الحصول فيه على بديل لها. فيجب الأخذ بعين الاعتبار جلب بطاريات احتياطية. اكتب لائحة تحقق لتتأكد من أنك لم تنسِ أي شيء أساسي أو يصعب الحصول على بديل له.

اطلب من طبيبك أن يكتب لك رسالة

اطلب من طبيبك أن يكتب لك رسالة أو أن يعطيك ملاحظة على ورقة وصفة طبية يصف فيها تشخيصك. يمكن لهذا أن يكون ذو قيمة إن كنت تستخدم الأنسولين، والإبر والمحاقن، حيث أن الرسالة الرسمية قد تساعدك في تسهيل الأمور عليك أثناء المرور من نقاط التحقق الأمني وتجعلك تتجنب عمليات التدقيق والضغط الذي ستتعرض، وهي أمور أنت بغنى عنها. كما قد تكون مفيدة في حال احتجت للرعاية الطبية أثناء سفرك.

أبقِ على أدويتك في حقيبتك التي تحملها معك

نعرف جميعًا أشخاصًا فقدوا أمتعتهم في الرحلات الجوية. ولذلك فإن هذا النوع من الأخطاء في السفر شائع، ومن المهم جدًا أن تبقي على أدويتك معك في جميع الأوقات أثناء سفرك. وهذا الأمر مهم خاصة إن كنت تتناول الأنسولين أو غيره من الحقن. إضافة إلى ذلك، عند التحقق من الأمتعة فإن درجة حرارة مقصورة الشحن يمكن أن تصل إلى ما دون درجات التجمد، الأمر الذي يؤثر على أدويتك. لا تخاطر بضياع أدويتك أو أي شيء آخر تحتاجه لتحافظ على صحتك أو يؤخذها شخص آخر، حيث أن الأمر قد يستغرق عدة أيام حتى تعيدها شركة الطيران إليك. كما أن معظم شركات الطيران تسمح بإحضار أدوية السكري حتى وإن كانت أكثر من 3.4 أونصة سائلة (100 مل).

أحضر معك أدوية إضافية

إذا كنت تخطط للسفر لفترة طويلة، فعليك أن تتأكد من أنك تملك ما يكفي من الأدوية لتدوم حتى ضعفي المدة المخطط لها لرحلتك في حال حدوث تأخيرات غير متوقعة. فإذا كنت تأخذ معك أدوية تكفي لثلاثين يومًا من الصيدلية عادة، فاطلب من طبيبك أن يصف لك ما يكفي لتسعين يومًا. فالحيطة أفضل من المرض!

الأدوية الشائعة التي تستخدم لعلاج السكري تشمل: ميتافورمين، وغليبزيد، وغليمبيريد، وبيوغليتازون، وليراغلوتيد، والأنسولين وغيرها. إن كنت تتناول أيًا من هذه الأدوية، فإنه من الضروري أن تتأكد من أن لديك ما يكفي لرحلتك. كما يجب عليك أن تأخذها معك في رحلاتك اليومية ونزهاتك القصيرة الأخرى.

أحضر لائحة بالأدوية

احتفظ بلائحة مكتوب فيها الأدوية التي تتناولها في محفظتك و في حقيبة السفر، حيث تكون معك طوال الوقت. دوّن اسم الدواء والجرعة (الوحدات أو ملغم) ووتيرة تناوله (أي مرة يوميًا أو مرتان وما إلى ذلك) يمكن لهذا أن يكون مفيدًا في حال أضعت أدويتك، أو إن كنت خارج الفندق واحتجت للرعاية الطبية.

احمل معك مضخات الأنسولين ومقياس الغلوكوز المستمر

بالنسبة للأشخاص الذين يستخدمون مضخات الأنسولين، فإنه يجب يؤخذ المزيد من الحيطة والحذر. فإذا كنت تسافر عبر عدة مناطق زمنية، وإن كانت مواعيد وجباتك تغيرت، فإنك قد تحتاج للتحقق من مستوى السكر في دمك بصورة متكررة أكثر من العادة، وأن تؤخذ في الحسبان مثل هذه التقلبات. إضافة إلى ذلك، فإن إعداد المنطقة الزمنية يجب تحديثها وفقًا لذلك.

بعض مصنعي مضخات الأنسولين، مثل "ميدترونيك"، يسمحون للعملاء "استعارة" مضخة أنسولين لإتاحة ضمانة إضافية. اتصل بمصنع مضختك واسأل إن كان لديهم برنامج إعارة. فالحصول على مضخة إضافية والأدوية اللازمة سيجعلك مرتاح البال.

معظم مضخات الأنسولين ومقاييس الغلوكوز المستمرة يمكن إدخالها بأمان في المطارات عبر أجهزة الكشف عن المعادن. ولكن ينصح عادة بعدم الدخول في جهاز المسح كاملًا وأن تحمل الأجهزة. تحقق مع صانع جهازك لتعرف توصياتهم وأعلم أمن المطارات بأنك تسافر وأنت تحمل هذه الأجهزة.

تعرّف على خيارات الطوارئ في الوجهة التي تذهب إليها

أيًا كانت وجهتك، تأكد من أنك على علم بالخدمات الطبية المتاحة في حال احتجت إليها. اسأل موظفي الفندق إن كانت هنالك عيادات رعاية طارئة أو مستشفيات قريبة في حال استدعت الحاجة. إن كنت على سفينة رحلات، فاسأل عن الخدمات الطبية التي يقدمونها على ظهر السفينة قبل أن تحجز رحلتك. لا تنتظر حتى تشعر بأنك على غير ما يرام أو حتى تصبح حالتك طارئة، اطرح الأسئلة الضرورية قبل أن تنزل في الفندق.                              

اعرف مواقع الصيدليات المحلية

بعض الأدوية التي تصرف بوصفة طبية فقط في دولتك، قد تكون متوفرة دون وصفة في المكان الذي تسافر إليه. فاعرف مواقع الصيدليات المحلية وتأكد من أن تكون معك قائمة الأدوية في حال ضياعها أو فقدانها.

خذ بعين الاعتبار التأمين أثناء السفر

قبل أن تغادر، اتصل بشركة التأمين الصحي واسأل إن كان لديهم تغطية أو تعويضات عن خدمات الرعاية الصحية التي قد تحتاجها أثناء سفرك. إن لم تكن متوفرة لديهم، فخذ بعين الاعتبار شراء تأمين صحي منفصل للسفر قبيل مغادرتك لتجنب أي تكاليف غير متوقعة مقابل الخدمات التي قد تحصل عليها. يمكن للبحث على الإنترنت أن يوفر لك قائمة بالشركات التي يمكنها أن تساعد في تغطيتك بتأمين صحي.

أحضر وجبات خفيفة صحية معك

يمكن للتغيير في جدول تناول الأطعمة وخياراته أثناء السفر أن تجعل من الحفاظ على مستويات السكر في الدم تحديًا صعبًا. وأخذ وجبات خفيفة صحية يمكن أن يكون أمرًا ضروريًا. ربما ستجد نفسك تأكل في الخارج أكثر من العادة أثناء السفر، ولذلك من المهم جدًا أن تطرح الأسئلة إن كنت لا تعرف بعض المكوّنات الموجودة في هذه الأطعمة. خيارات الأطعمة قليلة الكربوهيدرات تشكل فكرة جيدة للأشخاص الذين لديهم سكري.

أحضر مبردًا معك أثناء السفر في السيارة

عند السفر في السيارة، فإن العديد يعتمدون على مطاعم الأطعمة السريعة على الطريق لشراء وجباتهم. وعادة ما تحتوي هذه الأطعمة السريعة على الكثير من الصوديوم والكربوهيدرات والمكونات المعالجة التي يمكنها أن تلحق الضرر بمستويات السكر في دمك، خصوصًا عند الجلوس في السيارة لساعات. هنالك خيار وحيد أمامك، ألا وهو أن تحضر طعامك معك أثناء السفر. المبرد المحمول هو طريقة رائعة لتحفظ فيه الخضروات والفواكه طازجة. كما أنك قد تحتاج لحفظ الأنسولين مبردًا، ولكن دون أن تجمده، ويمكن للمبرد أن يقوم بذلك العمل.

من أجل الحفاظ على استقرار مستوى السكر في الدم ولضمان ألا يرتفع بشكل كبير، فإنه من المهم أن تكون هنالك وجبات خفيفة قليلة الكربوهيدرات جاهزة لتأكلها. إليكم بعض الخيارات الجيدة:

تحضير وجبة السفر جوًا

إن كنت تسافر جوًا وستقضي وقتًا في المطار، فإن العثور على وجبة صحية قد يكون أمرًا صعبًا.  وقد ترغب في أن تحضر وجبتك، فالمطارات تسمح لك بإحضار الطعام من المنزل، ولذلك أحضر معك غداءك وتأكد من تبقي على وجبات خفيفة صحية في حقيبتك. وتذكر أن هنالك قيود على السوائل، ولذلك ربما لن تستطيع إدخال مخفوقات البروتين والسموذي.  

لا تأكل كل ما تستطيع أكله على متن سفن الرحلات

معظم سفن الرحلات يوجد فيها مائدة طعام فيها كل ما تشتهي، وهذا قد يكون أمرًا مغريًا. من المهم أن تخطط لوجباتك وفقًا لذلك، حيث أن تناول الأطعمة الغنية بالكربوهيدرات والحلويات المتاحة دون قيود يمكنها أن ترفع نسبة السكر في الدم كثيرًا. وتناول السلطات والأطعمة النباتية عندما تذهب إلى مائدة الطعام. وإن كان الجو حارًا وتناولت الكحول، فإنك قد تصاب بالجفاف بسرعة، ويمكن أن يرتفع مستوى السكر في الدم إلى مستويات خطيرة. وكن حذرًا جدًا لكي تحظى برحلة ممتعة وصحية.

مكملات يمكنها أن تساعد في التحكم بالسكري

الكروميوم

الكروميوم هو معدن أساسي يؤدي دورًا في استقلاب الغلوكوز. واستخدام الكروميوم لضبط مستوى الغلوكوز يستند إلى حقيقة أن هذا العنصر ضروري لإنزيم يدعى عامل تحمل الغلوكوز. يرتبط هذا العامل بالإنسولين ويجعله أكثر كفاءة، وبهذا يساعد في تخفيض مستوى الغلوكوز في الدم. وعلى مر السنوات، كان هنالك جدل فيما إذا كان الكروميوم مفيد أم لا. ومع ذلك، فقد خلص تحليل شامل أجري عام 2018، حيث نظر في 28 دراسة، إلى أن الكروميوم قد يساعد في تخفيض مستويات سكر الدم الصائم، ويخفض كذلك مستويات الهيموغلوبين A1C، وهو مؤشر للتحكم بالسكري بصورة عامة. الجرعة الموصى بها: 200-500 ملغم مرتان يوميًا

البربارين

البربارين هو عنصر لونه أصفر ذهبي.  يستخلص هذا العنصر من جذع عنب أوريجون والبربارس الهندي. ويعود استخدامه إلى حوالي 3000 عام في الطبي الصيني التقليدي. ويمكن استخدامه للمساعدة في تخفيض مستوى السكر الدم والكوليسترول وضغط الدم. وخلصت دراسة تحليلية شاملة أجريت عام 2015، حيث تفحصت 22 دراسة أخرى أجريت على مرضى مجموعهم 2569 أن البربارين يمكنه تحسين مستويات الغلوكوز الصائم، وغلوكوز الدم، ومعدل الثلاث أشهر لدى الشخص، وفقًا للقياسات باستخدام فحص هيموغلوبين الدم A1c. واقترحت دراسة أجريت عام 2017 أن البربارين قد يفرز بعضًا من قدرته على تخفيض مستويات الغلوكوز من خلال التأثير إيجابًا على بكتيريا الأمعاء النافعة. الجرعة الموصى بها: 500 ملغم ثلاث مرات يوميًا عبر الفم.

تشمل المكملات الأخرى التي يتناولها عادة الأشخاص المصابون بالسكري: القرفة ومستخلص بذور الكمون الأسود ومستخلص أوراق الزيتون.

الخلاصة :

التجهيز والتحضير هما مفتاحا النجاح أينما كنت مسافرًا. فقضاء الوقت الكافي للتخطيط لمسار رحلتك ومسكنك والمصادر الطبية يمكنه أن يساعدك في الاستمرار في السفر حول العالم مهما كانت حالتك الصحية. رحلة موفقة!

المراجع:

  1. Accessed October 26th, 2018 https://www.medtronicdiabetes.com/customer-support/traveling-with-an-insulin-pump-or-device
  2. Med Hypotheses. 1980 Nov;6(11):1177-89.
  3. Mol Nutr Food Res. 2018 Jan;62(1). doi: 10.1002/mnfr.201700438. Epub 2017 Aug 15.
  4. J Ethnopharmacol. 2015 Feb 23;161:69-81. doi: 10.1016/j.jep.2014.09.049. Epub 2014 Dec 10.
  5. Zhongguo Zhong Yao Za Zhi. 2017 Jun;42(12):2254-2260. doi: 10.19540/j.cnki.cjcmm.20170307.014.
  6. Complement Ther Clin Pract. 2018 May;31:1-6. doi: 10.1016/j.ctcp.2018.01.002. Epub 2018 Jan 4.

مقالات ذات صلة

عرض الكل

حالات صحية

الطرق الطبيعية لعلاج الإمساك

حالات صحية

علاجات طبيعية لآلام المفاصل

حالات صحية

حمض ألفا ليبويك والتصلب المتعدد