header_search header_signed-out header_signed-in header_cart sharefilled circlex circleexclamation
checkoutarrow
SA
تم إضافة المنتج إلى سلة التسوق
المبلغ الإجمالي
خصم:
سويًا:
الكمية:
اجمالي السلة:
الدفع
الزبائن اشتروا أيضا
خدمة 24/7
beauty2 heart-circle sports-fitness food-nutrition herbs-supplements
حالات صحية

التنفس

21 أبريل 2017

الجيوب الأنفية، التهاب القصبات ، الربو أواﻻلتهاب الرئوي الانسدادي المزمن

يتعامل جميعنا تقريبًا مع قدرته على التنفس الجيد للهواء كحق مكتسب ومضمون. أما بالنسبة لمن يعانون من الاحتقانات أو التهاب القصبات المزمن، أو غيرها من أمراض القصور الرئوي المزمنة وغيرها من الأمراض التي تصيب الجهاز التنفسي، فيمثل لهم التنفس الطبيعي دون معاناة بمثابة حُلم ثمين.

وتتسبب هذه الحالات الصحية في مشكلات جمة أثناء شهور الشتاء. وبالطبع لأننا نتعرض للفيروسات بصورة أكبر خلال تلك الفترة، ولكن السبب الرئيسي للإصابة باحتقان الأنف والجهاز التنفسي أثناء شهور الشتاء هو الهواء الجاف والدافئ داخل المنازل. حيث يتسبب في تجفيف أغشية مجرى الهواء. ونتيجة لذلك لا يتم طرد المخاط بفعالية، وهو ما يزيد من خطورة الإصابة باحتقان والتهاب القصبات أو غيرها من التهابات أو أمراض الرئة.

ولحسن الحظ، هناك العديد من المنتجات الطبيعية الآمنة والفعالة والتي تتميز بالقدرة على ترطيب وتلطيف مجرى الهواء بالإضافة إلى افراز المخاطر، وهو ما يترتب عليه تيسير القدرة على التنفس. وأهم ثلاثة من بينها هي أسيتيل سيستئين وخلاصة نبات العشقة والبروميلين. حيث يمكن استخدام تلك المكونات كل بمفرده أو مجتمعة لتحقيق أقصى فعالية.

الأسيتيل سيستين

الأسيتيل سيستئين هو أحد المشتقات المُستخلصة من أحد الأحماض الطبيعية المعروف باسم سيستئين. واشتهر استخدام الأسيتيل سيستئين على مدى عصور طويلة في علاج أمراض الرئة المزمنة بما في ذلك نفاخ الرئة والتهاب القصبات والربو والتليف الكيسي. حيث يعمل بصورة مباشرة على تكسير الروابط بين الكبريت والبروتين المُخاطي، ومن ثم تخفيض لزوجة افرازات القصبات الهوائية والرئتين. ونتيجة لذلك، يعمل على تحسين وظائف القصبات والرئة، وتهدئة السعال، وتحسين مستوى تشبع الدم بالأكسجين.

كما يتميز الأسيتيل سيستئين بفوائده في علاج جميع مشكلات واضطرابات الرئة والجهاز التنفسي، وخصوصًا التهاب القصبات المزمن واﻻلتهاب الرئوي الانسدادي المزمن (COPD). ولقد خلصت النتائج التفصيلية لأكثر من 39 تجربة واختبار، أن تعاطي الأستيل سيستئين عن طريق الفم يسهم في تخفيض خطر الإصابة من تفاقم أعراض الإصابة بالتهاب القصبيات المزمن بل ويحسنها مقارنة بالغفل.

علاوة على عمله كحال للمخاط (مُذيب للبلغم)، فإن أستيل سيستئين يسهم في زيادة معدل إنتاج الجلوتاتيون – وهو أحد أهم مضادات التأكسد للرئتين والجهاز التنفسي بالكامل. والجرعة المثالية من أستيل سيستئين هي 200 مليجرام ثلاث مرات يوميًا.

مستخلص أوراق نبات العشقة

اشتهر استخدام أوراق نبات العشقة لفترة طويلة في علاج الربو واﻻلتهاب الرئوي الانسدادي المزمن. وقد أكدت أبحاث طبية حديثة أن له القدرة على الحد من تشنجات القصبات وتحسين إفرازات التنفس. كما أكد العديد من الدراسات المشتركة أن خلاصة نبات العشقة تسهم في تحسين وظائف الرئتين وتحد من نوبات الربو. فعلى سبيل المثال، ذكرت إحدى تلك الدراسات، أن حوالي 25 طفل، تتراوح أعمارهم بين 10 إلى 15 عامًا، من المصابين بالربو قد شهدوا تحسنًا في سعة استيعاب رئاتهم للهواء فقط بعد 10 أيام من علاجهم بخلاصة أوراق العشقة. وقد ثبت أن ذلك التحسن ذو صلة طبية بالخلاصة وقد سجلت النتائج الإحصائية بعد مرور 3 ساعات من تعاطي جرعة خلاصة أوراق العشقة لمدة 10 أيام علاج. والجرعة المثالية منه هي 100 مليجرام مرة أو مرتان يوميًا.

البروميلين

يستخدم اسم البروميلين للإشارة إلى مجموعة من الإنزيمات التي تحتوي على الكبريت والتي تعمل على هضم البروتين (الإنزيمات الحالة للبروتين) ويمكن استخلاصه من نبات الأناناس. وقد أظهر البروميلين أنه يتمتع بالعديد من المزايا في تنقية مجرى الهواء، وتهدئة السعال والحد من لزوجة إفرازات الجهاز التنفسي. كما يتميز البروميلين بفعاليته في علاج الاحتقان الحد. والجرعة المثالية من البروميلين لعلاج الحالات التنفسية هي 250 – 750 مليجرام ثلاث مرات يوميًا، بين الوجبات.

سُبل العلاج النافعة الأخرى

لعلاج احتقان الجيوب الأنفية، يمكنك تجربة تقطير محلول الملح في الأنف باستخدام Neti pot وهي قنينة من السيراميك تشبه مزيج من إبريق الشاي ومصباح علاء الدين السحري. وعند استخدامها بالطريقة الصحيحة سيتدفق محلول الملح عبر تجويف الأنف ويعمل على تخفيف أعراض الاحتقان. وينصح باستخدامها يوميًا أثناء نوبات الإصابة الحادة، وكل يوم في حالات المرض المزمنة.

كما يمكن استخدام بخاخات الأنف التي تحتوي على مكونات طبيعية مثل xylitol أو سُبل العلاج في الطب البديل، والتي تساعد في الحفاظ على رطوبة الأغشية.

وبالنسبة لالتهاب القصبات والاحتقان الرئوي، بالإضافة إلى التهابات الأجزاء الأعمق من الجيوب الأنفية، فلتجرب استخدام النزح الوضعي. فهو سهل الاستخدام، ومن سبل العلاج القديمة التي أثبتت فعالية مذهلة. حيث تضع وسادة تسخين أو زجاج ماء ساخن على صدرك لمدة 20 دقيقة. ثم نفذ النزح الوضعي، وذلك بإمالة وجهك ونصف جسمك العلوي إلى الأمام خارج السرير، مستخدمًا ذراعيك لتثبتك، وابق على هذا الوضع لمدة 15 دقيقة، واستمر في السعال والتنخم والبصق في وعاء أو على جريدة على الأرض. كرر هذه العملية مرتان يوميًا أو أينما عانيت من انسداد أو تقرح شديد في مجرى الهواء.

مقالات ذات صلة

عرض الكل

حالات صحية

حيل صحية طبيعية لدعم الهيبوجلايسِيميا

حالات صحية

7 مكملات طبيعية لصحة البروستاتا

حالات صحية

آلام التهاب المفاصل، الكركم واللبان